الكاتب تيسير نظمي لعبدالله الثاني : خاب ظننا يا ملك الأردن:...



خاب ظننا يا ملك الأردن: كنا نظن أن محادثات 13 نوفمبر سوف تضغط للإفراج عن أربعين شاحنة اسمنت رغم أن إعادة بناء وترميم ما هدمه نتانياهو في غزة تحتاج لستة آلاف طن من الاسمنت والحديد يوميا وفق تقديرات نشرتها هآريتس وليس الرأي والدستور والغد الأردنيات التي احتفلت اليوم أن جهودكم أثمرت بالسماح للمصلين من أداء فريضة الجمعة في الأقصى ، ذلك أن الشتاء قادم على جريمة نتانياهو الذي استقبلتموه ويداه لازالتا ملطختين بدماء أبناء غزة هاشم . (حركة إبداع - تيسير نظمي في الخامس عشر من تشرين ثاني 2014)

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

طاقة التدمير الخلاق في "عودة القطار.. وعودة المنفى" لتيسير نظمي و فواز تركي وآخرون

المقال الذي أودى بحياة خاشقجي

؟