المشاركات

عرض المشاركات من أكتوبر 14, 2012

حداد في لبنان اليوم السبت بعد انفجار ضخم اودى بحياة مسؤول امني بارز

صورة
مهلاً يا دكتور جعجع.. فنعم إسرائيل متهمة! عقب الإنفجار الإجرامي الذي وقع في منطقة الأشرفية بالعاصمة اللبنانية بيروت، وأودى بحياة بعض اللبنانيين، بينهم العميد وسام الحسن رئيس فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي، زار قائد "القوات اللبنانية" الدكتور سمير جعجع منطقة الإنفجار حيث استبق كل التحقيقات القضائية والأمنية بحصر اتهامه بجهة واحدة رافضاً أي اتهام لإسرائيل أو جهة أجنبية. ربما يكون الدكتور جعجع على حق في اتهامه لكن لماذا هذا التسرع الذي يحض ضمناً على الفتنة الداخلية، وبشكل مخالف تماماً لما دعا إليه الرئيس السابق أمين الجميل والذي زار ايضاً موقع الإنفجار وطالب بعدم التسرع في المواقف قبل نتائج التحقيقات الرسمية. ولماذا يا دكتور جعجع تبرئة إسرائيل وهي صاحبة الخبرة الطويلة في الحرب الأهلية اللبنانية وفي تفجير سيارات مفخخة بأكثر مكان وزمان لتأزيم الأمور الأمنية والسياسية في لبنان طيلة سنوات الحرب فيه؟! ثم ألم يكن العميد وسام الحسن هو مسؤول الجهاز الذي كشف العديد من شبكات التجسس الإسرائيلية في لبنان؟! اليس اغتياله في هذه المرحلة هو ايضاً محاولة لتوسيع دائرة الحرب الداخلية السورية إلى…

المعايطة يلتقي تيسير نظمي قبل أن يزور رابطة الكتاب ونقابة الفنانين

صورة
المعايطة يزور... و رابطة الكتاب ونقابة الفنانين ويشيد بدورهما بإحداث التغيير وتعزيز الثقافة عمان - بترا زار وزير الدولة لشؤون الإعلام ووزير الثقافة سميح المعايطة أمس الأربعاء رابطة الكتاب ونقابة الفنانين وبحث مع رئيس واعضاء الرابطة والنقابة كلا على حدة سبل دعم العمل الثقافي والفني في الأردن والنهوض بهما حاضرا ومستقبلا. وناقش الوزير خلال الزيارة الوضع الثقافي والفني في الأردن وما تقدمه الوزارة من دعم للارتقاء بالجانبين الثقافي والفني واستمع من القائمين على الرابطة والنقابة إلى شرح عن رؤيتهما المستقبلية للنهوض بعملهما.وقال المعايطة خلال اللقاء إن الفن والثقافة يسهمان في صناعة الرأي العام ويعملان على إحداث التغيير الثقافي الناعم لافتاً إلى أن معاناة الفن والشأن الثقافي متشابكة لأكثر منسبب. وأكد أهمية دور وزارة الثقافة إلى جانب رابطة الكتاب ونقابة الفنانين في تعزيز العمل الثقافي والنهوض بالفن الأردني وصولاً إلى مرحلة الإبداع الذي ننشده على أكثر من صعيد. وأشار المعايطة إلى أن الوزارة ستقدم ما بوسعها لخدمة العمل الثقافي والفني الأردني خدمة لحالة الإبداع التي نسعى إلى ترجمتها على أرض الواقع.

من …

Jordan Today By Its Writers الأردن اليوم بأقلامهم

صورة
الوزراء يفقدون الذاكرة! 16/10/2012 فهد الخيطان يحيرنا سلوك الوزراء في الأردن؛ عند استدعائهم لأداء اليمين الدستورية، تجدهم يقفزون أدراج قصر رغدان كالغزلان، وما إن يغادروا الحكومة حتى يصبحوا أشخاصا متعبين بلا ذاكرة. من يطالع شهادات وزراء في ثلاث حكومات سابقة في قضية "الكازينو" المنظورة حاليا أمام محكمة جنايات عمان، يكتشف أن معظمهم أصيب بشكل جماعي، وعلى نحو مفاجئ، بمرض فقدان الذاكرة. لا شيء يتذكرونه من جوانب القضية الشهيرة التي هزت الرأي العام لسنوات، وما يزال ملفها مفتوحا حتى يومنا هذا. سنعذرهم لو تعلق الأمر بتفاصيل فنية ودراسات مالية، لكن المصيبة أنهم يجهلون المعلومات الأساسية؛ وزير لم يعلم بوجود قضية الكازينو إلا بعد استقالته من الحكومة، وآخرون لم يعودوا يتذكرون توقيعاتهم أو على ماذا وقعوا. وزراء علموا بتوقيف العمل بالاتفاقية بعد أن استقالوا من الحكومة. ومعظمهم لا يذكرون إن كان موضوع الاتفاقية قد طرح في مجلس الوزراء أم لا! وأحد الوزراء يتهم الحكومة التي كان عضوا فيها "بالتغرير" به، لأن الوزراء يوقعون عشرات القرارات بدون أن يطلعوا عليها، كما يقول في شهادته! يكفي للمرء أن ي…