المشاركات

تيسير نظمي يبحث عن مساحة / أسعد العزوني

صورة
في مجلة الثقافة الجزائرية كتب القاص أسعد العزوني المقالة التالية عن الطبعة الثانية من كتاب "البحث عن مساحة" الذي ضم خمس محموعات قصصية في كتاب واحد :

كتب: أسعد العزوني “البحث عن مساحة” هو عنوان مجموعة قصصية شديدة الخصوصية للكاتب المبدع تيسير نظمي ،صدرت في عمّان قبل أيام بطبعتها الثانية،وربما يعني هذا العنوان أن تيسير نظمي متفجر الإبداع وشديد التمكين الثقافي والسياسي ضاقت به الأرض بما رحبت ،وراح يبحث عن مساحة تتسع لفكره وتحتمل ضجيج أدائه. وكان الكاتب المعروف خليل السواحري قد وشم مجموعة تيسير نظمي القصصية الخامسة، بوصفها انها متميزة لغة وسردا وأسلوبا جاء مدهشا،في تقصي الجزئيات الواقعية والنفسية ،كاشفا أنه كان يجهل مكامن طاقات تيسير نظمي الإبداعية في مجال القصة ذات المستوى الرفيع . ويضيف السواحري أنه تعرف على المبدع تيسير نظمي في ثمانينيات القرن المنصرم كاتبا سياسيا وناقدا أكثر منه أديبا مبدعا،موضحا السواحري في معرض تعليقه على المجموعة ان قصصها ،تضعك في التفاصيل المروعة التي نمر بها جميعا دون ان نلتقطها أو نلتفت إليها،وتلك هي مهمة القاص المبدع الذي تتحول اللحظة لديه إلى سرد قصصي مده…

البحث عن مساحة لتيسير نظمي يصدر في طبعته الثانية

صورة
عمان : ضمن سلسلة إصداراتها أصدرت حركة إبداع الطبعة الثانية من كتاب القاص تيسير نظمي الصادر صيف عام 1979 في الكويت عن مطابع دار الطليعة ويحتوي الكتاب الجديد أيضا على الطبعة الثانية من كتاب الدهس الصادر عام 1982 عن دار المشرق والمغرب العربي للنشر والتوزيع التي لم تصدر غيره وتم إقفالها حال صدور الكتاب الرابع لتيسير نظمي ويحتوي أيضا الكتاب الخامس للمؤلف الذي صدر بعد 22 عاما بعنوان "وليمة وحرير وعش عصافير" عن دار الكرمل في عمان عام 2004 والتي أنهت أعمالها بعد وفاة مؤسسها الراحل خليل السواحري. حيث ضم الكتاب الجديد 47 قصة قصيرة من نتاج الكاتب خلال 47 عاما من نشاطه القصصي. وتتوزع القصص على خمسة كتب في كتاب واحد في 270 صفحة. كتب خط الغلاف الفنان محمد أبو عزيز وصممه محمد البيطار ولوحة الغلاف من تصميم المؤلف نفسه. أما الغلاف الأخير للكتاب الجديد فقد احتوى على كلمة للدكتورة أمنية أمين كانت قد نشرتها مع ترجمتها لواحدة من قصصه في يومية جوردان تايمز الأردنية عام 2005. واحتوى الكتاب أيضا على صورة من كلمة وشهادة القاص والناقد خليل السواحري - طيب الله ثراه - و فيما يلي عناوين تبويب الكتاب: 1- …

قهوة الصباح - تيسير نظمي (مترجم وقاص و روائي) 23-1-2019 anb

صورة

أسعد العزوني يدخل حلبة الصراع حول رجل الثلج الممنوع !

صورة
حركة إبداع- الكويت - عمان - غزة - رام الله - كاليفورنيا:الثقافة الجزائرية - أسعد العزوني
الرعدنيوز - أسعد العزونيدنياالوطن- أسعد العزوني
كعادته ، يوقظ فينا المبدع تيسير نظمي شجوننا التي كنا نرغب لو بقيت في مرحلة السبات ،ليس لشيء بل لعجزنا عن مداواتها ،فنحن هذه الأيام نشهد مرحلة إنحطاط  عربي ،لم يشهد لها  التاريخ مثيلا، فاق  ما جرى حين إحتل التتار بغداد، فنحن هذه الأيام بما نملك من إمكانيات وقدرات على عقد صفقات التسلح بمئات المليارات ، نختلف عن مرحلة إحتلال التتار لبغداد.
يتضمن كتاب المبدع نظمي 41 عنوانا لقصص شيقة ، منها ما هوعظة وعبرة ، ومنها ما هو رسائل غير مشفرة ، وأخرى تعبير عن مرحلة تاريخية ما ، وهناك عناوين تتعلق بالواقع الممزوج بالماضي، وبعضها أهداه نظمي إلى شخوص أعلام يعرفهم جيدا، والسؤال الملح هو :ماذا يريد نظمي ان يقول لنا في هذه القصص ذات النكهات الخاصة؟
إستهل مبدعنا الفذ تيسير نظمي ترسانته "الأدبية" بقصة عنوانها:مقبرة خمس نجوم، وتتمحور حول رغبة قريب له يعيش في أمريكا وأراد الإستثمار عندنا ببناء مقبرة خمس نجوم لأنها أجدى من الإستثمار في بناء جامعة على سبيل المثال ، وق…

المقال الذي أودى بحياة خاشقجي

انتهى الدرس يا غبي أنت الآن في الزاوية تماماً.. 
جداران متقاطعان عن يمينك وشمالك وأنت في عُنق المثلث، ليس بينك وبين السقوط سوى خطوةٍ تخطوها للأمام.. إن خطوتَها فقد وقعتَ في الفخ الجديد، وإن لم تخطُها فأنت محشورٌ بين متقاطعين كفأرٍ منهك!! 
انتهى الدرس يا غبي!!
عاد الشاهنشاه مرة أخرى .. 
عاد كورش، وقمبيز، وداريوش، وسابور ذو الأكتاف !! 
هل تذكر سابورَ ذا الأكتاف؟!
لكَ الويل إن كنتَ نسيتَ الرجلَ الذي خَلّعَ أكتاف العرب ذات انتقام!!
لقد عادوا جميعاً.. 
هاهم يخرجون من عباءة الصفوي جزاراً جزاراً !! 
عمامةٌ سوداء، وقلبٌ أسود، وخنجرٌ كربلائي يَدّعي وصلاً بالحسين ويطعن انتقاماً لذي قار والقادسية!! 
النعمان بنُ المنذر ينتظرك تحت أرجل الفيلة!! 
وربعيُ بنُ عامر يُغطّي وجهَه _أمام رستم_ خجلاً من أحفاده الحمقى!! 
ماذا كسبتَ الآن؟!
لقد اتفق كسرى وقيصر.. فقل لي يا أخا النفط ماذا ستفعل ؟! 
العمامة السوداء التي التفت حول رقبة صدام ذات أضحى مبارك تلتف الآن حول رقبتك!! 
كان صدام طاغيةً مستبداً .. تماماً كأنت !!
ولكنه كان عليك حيناً ولك أحياناً !!
وكنتَ تستطيع _ بقليل من الحكمة_ أن تجعله لك دائماً.
أما كسرى وقيصر.. فلستَ _…

طاقة التدمير الخلاق في "عودة القطار.. وعودة المنفى" لتيسير نظمي و فواز تركي وآخرون

صورة
المبدع تيسير نظمي يصدر كتابا بعنوان ”عودة القطار إلى الخريطة”

الثقافة29/07/2018  الكتاب يوفر مادة دسمة للنقاد ويوفر عليهم عناء البحث والتعب
كتب :أسعد العزوني
أصدر المبدع تيسير نظمي عن حركة إبداع كتابه الأخير بعنوان”عودة القطار إلى الخريطة”،ويشتمل على ثلاثة أقسم رئيسية الأول أبحاث منشورة له سابقا،والثاني ما كتب عنه ونشر في الداخل او الخارج،بهدف توفير مادة دسمة للنقاد ،والثالث بعنوان لقاءات صحفية معه . يقع الكتاب في 224 صفحة من القطع المتوسط منها 200 صفحة باللغة العربية ،و24 صفحة في نهاية الكتاب مقالات باللغة الإنجليزية للكاتب نفسه او لبعض من كتبوا عنه ،
وتضمن مقالا بنفس عنوان الكتاب تقريبا للشاعر والروائي الفلسطيني فواز تركي "العودة إلى المنفى" و صفحة كاملة من جريدة جوردان تايمز كانت قد كتبتها ونشرتها الدكتورة أمنية أمين رئيسة قسم اللغة الإنجليزية وآدابها السابقة بجامعة فيلادلفيا.
يستهل نظمي كتابه بمقال له عن الثورة الزراعية في روايات الطاهر وطار من الجزائر ..الزلزال والعشق والموت في الزمن الحراشي من الواقعية النقدية إلى نموذج عربي ل”الواقعية الإشتراكية”،ويأتي هذا الإستهلال في القسم …

Train's Return To The Map, New Book By Tayseer Nazmi

صورة
حركة إبداع تعيد القطار إلى الخريطة
عمان - صدر مؤخرا ضمن سلسلة إصدارات حركة إبداع كتاب جديد للناقد والروائي القاص تيسير نظمي حمل عنوانا لافتا " عودة القطار إلى الخريطة" في 224 صفحة من القطع المتوسط . صمم غلافه محمد البيطار وزينت غلافه لوحة من لوحات الفنان الكبير الدكتور نبيل شحادة المقيم منذ نصف قرن في سويسرا.

يتضمن الكتاب النقدي ثلاثة أبواب جاء الأول منها تحت عنوان "طاقة التدمير الخلاق" واندرجت تحت هذا العنوان الذي يمثل رؤية تيسير نظمي النقدية بعض مقالات الكاتب النقدية حول الطاهر وطار " قراءة لموضوع الثورة الزراعية في رواياته" والتي نشرت في أكتوبر عام 1981 في يومية الوطن الكويتية, ومقالات نقدية أخرى تمحورت حول محمود درويش في فترات زمنية لاحقة من حياته و عن علاقته بالشاعر والروائي سليم بركات و مقالة أخرى حول قصيدة "طباق" وقد نشرتا و محمود درويش يقيم في عمان بعد آخر مشاركة لدرويش في مهرجان جرش عام 2004 . والمقالة التي نشرت عام 2011 بعد وفاته والتي تحمل عنوان الكتاب حيث يرى نظمي أن القطار لم يسقط عن الخريطة كما يذهب درويش بل عاد إليها – مجازا – ثم تت…