المشاركات

عرض المشاركات من نوفمبر 27, 2011

حركة إبداع Originality Movement: المدير العام يراقب عن كثب مهرجانا مسرحيا أردنيا وي...

حركة إبداع Originality Movement: المدير العام يراقب عن كثب مهرجانا مسرحيا أردنيا وي...: ملتقى المدافعين عن حرية الإعلام في الوطن العربي الإثنين السبت, 03 كانون1/ديسمبر 2011 عمان - حركة ابداع : راقب مدير عام حركة ابداع في الأي...

حركة إبداع Originality Movement: المدير العام يراقب عن كثب مهرجانا مسرحيا أردنيا وي...

حركة إبداع Originality Movement: المدير العام يراقب عن كثب مهرجانا مسرحيا أردنيا وي...: عمان - حركة ابداع : راقب مدير عام حركة ابداع في الأيام العشر الأخيرة 14-24-تشرين ثاني / نوفمبر 2011 سير أعمال مهرجان المسرح الأردني الثامن ...

حركة إبداع Originality Movement: Arts

صورة
حركة إبداع Originality Movement: Arts: مدير عام حركة ابداع وأمين عام وزارة الثقافة بالوكالة بعد المؤتمر الصحفي ل مهرجان المسرح الثامن عشر
مهرجان المسرح الأردني في دورت...

قاص اردني يفصل من عمله في التربية

حركة إبداع Originality Movement: استعدادات تركية ايرانية اردنية لبنانية وحاملات طائ...

حركة إبداع Originality Movement: استعدادات تركية ايرانية اردنية لبنانية وحاملات طائ...: استعدادات تركية ايرانية اردنية لبنانية وحاملات طائرات روسية واميركية الثلاثاء, 29 تشرين2/نوفمبر 2011 تزامناً مع قرار وزراء الخارجية العرب،...

حركة إبداع Originality Movement: استعدادات تركية ايرانية اردنية لبنانية وحاملات طائ...

حركة إبداع Originality Movement: استعدادات تركية ايرانية اردنية لبنانية وحاملات طائ...: استعدادات تركية ايرانية اردنية لبنانية وحاملات طائرات روسية واميركية الثلاثاء, 29 تشرين2/نوفمبر 2011 تزامناً مع قرار وزراء الخارجية العرب،...

استعدادات تركية ايرانية اردنية لبنانية وحاملات طائرات روسية واميركية

صورة
النظام السوري قيد الاضطرار: اوراق الرمق الاخير صبحي حديدي 2012-02-09 التفصيل الأكثر دموية في الأسبوع الأخير من عمر الانتفاضة السورية، التي دخلت شهرها الحادي عشر، هو إمعان النظام في استخدام آلة العنف، القتل والقصف والتدمير، في حمص ومناطق وادي بردى وجبل الزاوية بصفة خاصة؛ وتنفيذ سلسلة من العمليات القذرة التي تستهدف شحن المشاعر الطائفية، ومحاولة افتعال مواجهات أهلية ـ أهلية. أكثر من 400 شهيد خلال أقلّ من أسبوع، بينهم عدد كبير من الأطفال، ضمن منهجية خبيثة تسعى إلى 'تطبيع' أرقام الضحايا، بحيث يصبح مألوفاً، او حتى روتينياً، سقوط مئة ضحية كلّ يوم؛ في ناظر السوريين، بغية كسر الإرادة، وزرع الذعر، واستيلاد اليأس، وفي ناظر العالم خارج سورية أيضاً، لكي يزداد انسداد آفاق ما يُسمّى بـ'الحلول السياسية'. وليس خافياً أنّ استثارة مواجهات أهلية ـ أهلية ذات طابع طائفي، بين السنّة والعلويين خاصة، وفي ساحات ساخنة مثل حمص تحديداً، كانت منذ البدء بنداً مركزياً في 'سلّة' إجراءات الحلّ الأمني، لأنها يمكن أن تخدم في تفرقة الصفّ الوطني، وتشتيت جهود الحراك الشعبي، وتصليب التفاف أبناء الطائفة ا…