راجمة حركة ابداع تنشر للوطن العربي البحث عن مساحة حرة في الوطن من المحيط للخليج

راجمة حركة ابداع تنشر للوطن العربي البحث عن مساحة حرة في الوطن من المحيط للخليج



من مقالة الفنان محمد القباني الأخيرة في العدد الأخير من نشرة مهرجان الهيئة العربية للمسرح واستهجانه أن أحدا لم يهتم بقضية التنكيل بمثقف عربي في الأردن كان بينهم بقامة الجبال التي لن تنال منها المملكة ..... الهاشمية.

In a piano protest Tayseer Nazmi refused to attend the Arab Theatre 4th. Festival inauguration of the ATI in Amman on January 10 th. 2012 but his voice was clearly heard in the debates and part of his opinions and thoughts ,which did not appear in print in the Arab media nor press, were expressed



تيسير نظمي بقي في الفندق يستمع للموسيقى خلال افتتاح مهرجان الهيئة العربية للمسرح الرابع في عمان كما رفض دخول العرض المسرحي السعودي وبقي يدخن سيجارته تحت المطر 

الإسلاميون يستعدون لتولي مسؤوليات حكومية..
 الملك يبحث ذلك في واشنطن
الثلاثاء, 17 كانون2/يناير 2012
تعكس تصريحات العديد من قيادات الحركة الإسلامية حول موقفها من المرحلة القادمة، استعدادا لنسخ أجنحتها في دول الربيع العربي، التي استطاعت أخيرا الفوز بالانتخابات وصولا إلى تشكيل حكومات برلمانية.وخلال جلسة الشورى الأخيرة الخاصة بحزب جبهة العمل الإسلامي سعى الإسلاميون إلى توصيل رسائل مباشرة وصريحة في كافة الاتجاهات، إذ قال الشيخ حمزة منصور القيادي الأول في الحزب إن: "الإسلاميون قادمون، و المشاركة في الحكم أصعب من المعارضة".وأضاف: "المؤشرات تؤكد أننا نتجه للمشاركة الفاعلة"، مشيرا إلى ضرورة الاستعداد لهذه المرحلة.قيادات الحزب أكدت خلال الجلسة، ضرورة الاستعداد للمرحلة المقبلة من خلال تطوير أداء وعمل الحزب على المستوى التشريعي وتفعيل الحراك الشعبي.وجاءت هذه التصريحات تزامنا مع زيارة مرتقبة إلى مصر تنفذها قيادة الحركة، للمباركة بالفوز الذي حققه نظراؤهم في انتخابات مجلس الشعب.وفد الحركة سيلتقي خلال الزيارة مرشد الإخوان الشيخ محمد بديع، وعددا من قيادة التنظيم العالمي.استعداد الإسلاميين لتسلم "مهام رسمية" خلال الفترة المقبلة يأتي أيضا مع قرب انتخابات داخلية ستجري نهاية الشهر القادم، لاختيار مراقب الإخوان الجديد.وبحسب مصادر مطلعة، فإن المرحلة القادمة تتطلب تغيير بعض الوجوه التي تصدرت المشهد الإخواني، واختيار قيادات أكثر "ديناميكية" ودراية بالشأن السياسي.وتؤكد ذات المصادر أن مرحلة الاستعداد لما قبل الانتخابات بدأت في مختلف أنحاء المملكة بعيدا عن أجواء التحشيد والخلافات التي ميزت الانتخابات السابقة قبل أربعة أعوام.رئيس الدائرة السياسية في جبهة العمل الإسلامي زكي بني ارشيد، يرى أن القيادة الجديدة ستنظر في جملة من الملفات المتعلقة بالإصلاح السياسي والاقتصادي، والتعديلات الدستورية التي تدعو إليها المعارضة، إضافة إلى ملفي الانتخابات البلدية والنيابية، وكيفية التنسيق مع الحركات المطلبية المنتشرة في المحافظات المهمشة.وبحسب القيادي الأكثر جدلا في الحزب، فإن الحركة الإسلامية بدأت تتهيأ لتحمل مسؤوليات رسمية في الدولة "انسجاما مع المتغيرات الإقليمية التي تشهدها المنطقة".أما رئيس مجلس شورى الحزب علي أبو السكر، فيوجه رسالة سهلة وبسيطة تقول إن "أي حزب سياسي يسعى إلى السلطة التنفيذية".ويتابع: "المطلوب من الحركة الإسلامية أن تكون مستعدة للتطورات القادمة. لا يجوز أن تنأى بنفسها إن تحققت مطالبها المتمثلة في حكومة تشكلها الأغلبية النيابية تكون صاحبة ولاية حقيقية".وفي ذات الإطار؛ تشير مصادر مقربة من الديوان الملكي إلى أن الزيارة التي يقوم بها الملك عبدالله الثاني حاليا إلى واشنطن ستبحث مع الساسة الأميركان العديد من الملفات المحلية العالقة وما رافقها من احتجاجات تشهدها البلاد منذ كانون الثاني الماضي.وتقول المصادر التي فضلت عدم الإشارة إليها إن "العلاقة بين الدولة والمعارضة الإسلامية ستكون حاضرة في لقاءات الملك بالرئيس باراك أوباما".ويرى الباحث في مركز الدراسات الاستراتيجية بالجامعة الأردنية الدكتور محمد أبو رمان، أن الأردن "جزء من الدول العربية التي شهدت أخيرا صعودا ملحوظا للحركات الإسلامية".لكن "أبو رمان" يتحدث عن تيار "تقليدي" داخل الدولة "لا يتردد في التعبير عن قلقه من صعود التيار الإسلامي"، تسانده في ذلك "نخبة يمينية تدفع باتجاه عدم منح الإخوان قوة برلمانية تحت أي ظرف"."مطبخ القرار حريص على حضور الحركة الإسلامية في أي حكومة قادمة لكن ضمن شروطه" يقول الباحث: "شروط المسؤولين تقع في خانة إبقاء حدود صلبة للعبة الديمقراطية، عبر تمسك مطبخ القرار بخيوطها".ويدعو الإسلاميون إلى جملة من المطالب، أبرزها تشكيل حكومة إصلاح وطني لإدارة المرحلة والإشراف على الانتخابات البلدية والتشريعية، وإجراء تعديلات دستورية تدفع باتجاه تحصين مجلس النواب من الحل، وتشكيل الحكومة من الأغلبية النيابية، علاوة على المطالبة بإعادة النظر في آلية تشكيل مجلس الأعيان، أو الاكتفاء بمجلس النواب سلطة تشريعية.كما أنهم يدعون إلى التقدم بمشروع قانون انتخابي يلبي المطالب الشعبية وفق تعبيرهم، ويستند إلى النظام المختلط الذي يجمع بين القائمة النسبية وانتخاب الدوائر، إضافة إلى تشكيل هيئة عليا مستقلة لإدارة الانتخابات البلدية والبرلمانية والإشراف عليها.
 (السبيل/تامر الصمادي)



"حماس" والجهاد والشعبية تخطئ عودة عباس للمفاوضات العبثية
الإثنين, 02 كانون2/يناير 2012
رفضت فصائل فلسطينية اللقاءات التي تنوي السلطة عقدها مع الاحتلال الاسرائيلي من اجل مناقشة ملفي الأمن والحدود في العاصمة الاردنية عمان.حيث استهجنت حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة استمرار اللقاءات السياسية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي، معتبراً استمرار هذه اللقاءات هو إعادة إنتاج لسياسة الفشل من خلال هذه اللقاءات العقيمة.ودعت حماس السلطة الفلسطينية إلى مقاطعة اللقاء المنوي عقده غداً مع الاحتلال باعتبار أن الاحتلال هو المستفيد الوحيد من عقد اللقاء وأنه سيستغله للخروج من أزمته وإعادة تلميع صورته في ظل الربيع العربي والتفاعل الأممي ضد الجرائم الإسرائيلية.بدورها اعتبرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في عقد لقاءات مباشرة مع دولة الاحتلال بعد اعادة ملف الصراع الى الامم المتحدة ومؤسساتها ينطوي على خطأ سياسي فادح يعيد الساحة الفلسطينية الى دوائر المراوحة والانتظار، ويشجع الاحتلال على سياسته وممارساته التي تطال البشر والشجر والحجر والمقدسات وعلى تهرب الاطراف المعنية العربية والاسلامية والدولية من القيام بواجباتها ومسؤولياتها السياسية والقانونية والاخلاقية.ورات الجبهة بان الاحتلال ومعه الرباعية الدولية هم المستفيدون من لقاء عمان وهو في الحقيقة لقاء تفاوضي يستنزف الرصيد الوطني الفلسطيني ويعيد الساحة الى دوائر الاوهام واللهاث وراء استرضاء الاخرين والتهرب من مواجهة الحقائق الدامية التي يفرضها الاحتلال عبر الاستيطان والتهويد والحصار والتطهير العرقي والعدوان.
واكد جميل مزهر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين على ان استمرار اللقاءات بين اسرائيل والسلطة الفلسطينية غير مجدي على الاطلاق.وقال مزهر "لقاء الجانبين في عمان ياتي في اطار استمرار الرهان على المفاوضات العبثيه التي رايناها على مدار 18 عاما ولم تحقق الحد الادنى من الحقوق الوطنيه للشعب الفلسطيني".وطالب مزهر بوقف كل اللقاءات مع الاحتلال الاسرائيلي باي حال من الاحوال وعدم الرهان عليها والقطع التام مع هذا المسار واصفا اياه "بالمسار العبثي والعقيم " .ودعا مزهر لصوغ استرايجية لمواجهة الاحتلال خاص انه يدير الظهر لقرارات الشرعيه الدوليه ووقف كل المراهنات في ظل انحياز امريكي واضح وفاضح للاحتلال الاسرائيلي وفي ظل هيمنة وسيطرة الادارة الامريكية على الرباعية.واشار مزهر الى ان الرباعية لن تقف الى جانب الفلسطينيين على الاطلاق بل ستكون منحازة الى الاحتلال.وتابع: "كل الجهود التي بذلتها الرباعية لم تنجح في وقف الاستيطان فما بالك في القضايا الاخرى التي من المفروض ان تمارس الاداره الامريكية والرباعية ضغوط جديه على الاحتلال الاسرائيلي لوقف الاستيطان والممارسات التي تجري في تهويد القدس وغيرها من الاجراءات".واوضح مزهر ان الاحتلال الاسرائيلي هو المستفيد من مثل هذة اللقاءات لانه يتخد منها وسيلة لتحسين صورته لدى المجتمع الدولي في ظل العزلة التي يعيشها خاصه انو صورته تراجعت في ظل ممارساته واجراءاته وتنكره لحقوق الشعب الفلسطيني وكان هناك عمليه سلام تجري في المنطقه .وعن تأثير مثل هذة اللقاءات على المصالحه الفلسطينيه قال: "بالتاكيد الكل الفلسطيني مشدود لتنفيذ المصالحة وهناك احتلال وادارة أمريكية تسعى لوضع عراقيل امام المصالحه الفلسطينيه(..) مشددا على ضرورة عدم الاستجابة لتلك اللقاءات واعطاء الاولويه لاستعاده الوحده الوطنيه وطي صفحة الانقسام حتى يتمكن شعبنا من مواجهة المخاطر والتهديدات الاسرائيليه المتواصله بحقه وبحق المشروع الوطني.
من جانبها، قالت حركة الجهاد الإسلامي اجتماع عمان بأنه مضيعة للوقت وإعطاء فرصة جديدة للاحتلال من أجل فرض وقائع احتلالية على حساب الشعب الفلسطيني.وقال القيادي في الحركة خضر حبيب في تصريحات له:" إن إسرائيل لا تريد صناعة سلام حقيقي مع الفلسطينيين، وتستغل هذه المفاوضات والاجتماعات لفرض المزيد من مشروعها التهويدي والاستيطاني في الأراضي الفلسطينية".وأوضح أن هذه الاجتماعات تأتي تحت عنوان عودة المفاوضات من جديد، " ونحن كشعب فلسطيني لنا تجربة مريرة مع المفاوضات التي لم تحقق شيئًا جديدًا لشعبنا"، لافتًا إلى أن المفاوضات تكون لصالح الاحتلال الإسرائيلي.فيما حذر نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية قيس عبد الكريم من أن يكون اللقاء محاولة لتمييع الموقف الفلسطيني الثابت وإعفاء "إسرائيل" من مسؤولياتها تجاه عملية التسوية.وقال عبد الكريم لـ"صوت فلسطين" إن على اللجنة الرباعية الدولية اتخاذ موقف جدي وملموس لحمل إسرائيل على تنفيذ الالتزامات المترتبة عليها كما جاء في بيان الرباعية الصادر في سبتمبر الماضي.
بدوره، قال الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" في بيانٍ صحفي الاثنين: "إنه من الخطأ المشاركة الفلسطينية في هذه الاجتماعات، خاصة في ظل الإعلانات الإسرائيلية الرسمية واليومية عن عزم الحكومة الإسرائيلية بناء آلاف الوحدات الاستيطانية في مستعمراتها المقامة في القدس الشرقية والضفة".وأضافت أن الحكومة الإسرائيلية والإدارة الأمريكية ستستغلان اجتماعات عمان لممارسة الضغوط على الوفد الفلسطيني لاستئناف المفاوضات فورًا، ولإشاعة أجواء في المنطقة والعالم بأن المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية قد تم استئنافها من خلال اجتماعات عمان.ودعت فدا السلطة الفلسطينية للتمسك بقرارات اللجنة التنفيذية والمجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية برهن استئناف المفاوضات حول قضايا الوضع النهائي بالتزام الحكومة الإسرائيلية بالوقف الكامل والنهائي لكل أشكال التوسع الاستيطاني.
المستقبل العربي



مجلس الامن يرفض دولة فلسطين بدون فيتو
السبت, 12 تشرين2/نوفمبر 2011
قدمت لجنة القبول في عضوية الامم المتحدة تقريرها الى مجلس الامن الدولي الذي اجتمع اليوم الجمعة، والذي حمل عدم قبول فلسطين في الامم المتحدة بعد مشاورات جرت منذ تقديم الطلب الفلسطيني في ايلول/سبتمبر الماضي.وبحسب مراقبين فان اللجنة التي شكلت في النظر في طلب السلطة الفلسطينية بالاعتراف بفلسطين عضوا كاملا في الامم المتحدة قدمت تقريرها الى مجلس الامن الدولي.وقد صرح سكرتير هذه اللجنة سفير البرتغال في مجلس الامن جبرائيل خوسيه بليبا "ان اعضاء مجلس الامن سوف يستمرون بالتشاور في الخطوات القادمة الفلسطينية بما يتعلق بطلب العضوية في الامم المتحدة، والذي يعني انتظار الموقف الفلسطيني فيما اراد الاعتراف بفلسطين دولة غير كاملة العضوية في الامم المتحدة أو أي خطوات قادمة.وكانت 8 دول اعضاء في مجلس الامن الدولي مع التصويت وقبول فلسطيني عضوا كاملا في الامم المتحدة وهي "روسيا ، الصين ، الهند ، البرازيل ، جنوب افريقيا ، نيجريا ، الغابون ، لبنان" ، في حين عارضت الطلب الفلسطيني 7 دول "الولايات المتحدة ، بريطانيا ، فرنسا ، المانيا ، كولومبيا ، البوسنة والهرسك" في حين كان موقف البرتغال بالامتناع عن التصويت .يشار انه جرى تسريب موقف هذه اللجنة قبل ايام وهذا ما دفع وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي بالتأكيد على عدم تغيير الموقف الفلسطيني والاصرار على القبول بفلسطين عضوا كاملا في الامم المتحدة، وان المحاولات سوف تستمر في المرحلة القادمة من اجل القبول بفلسطين عضوا كاملا.

المحتجون السوريون يطالبون بإعدام الأسد
السبت, 12 تشرين2/نوفمبر 2011
فرضت الأجهزة الأمنية السورية حظر تجوال فى بلدة الرستن التابعة لمحافظة حمص، بالإضافة إلى إغلاق المساجد وسط استنفار أمنى مكثف، وفقا لمصادر الحراك الشعبي السوري.وكان قد خرج مئات الآلاف من المواطنين السوريين الجمعة، في جمعة أطلقوا عليها جمعة "تجميد عضوية سوريا فى الجامعة العربية"، مطالبين بتجميد عضوية سوريا في جامعة الدول العربية، والاعتراف بالمجلس الوطني السورى برئاسة برهان غليون كممثل شرعي للشعب السوري، لوقف المجازر التي يرتكبها النظام السوري بزعامة بشار الأسد فى سوريا ووضع حد لنزيف دماء المدنيين السوريين.وردد المتظاهرون شعارات طالبوا فيها بمحاكمة وإعدام بشار الأسد، لما ارتكبه من جرائم بحق المدنيين السوريين، قائلين: "الشعب يريد إعدام الرئيس"، ورفعوا لافتات كتبوا عليها، "لن نسلم أسلحتنا.. أسلحتنا حناجرنا"، "المجلس الوطنى السورى برئاسة برهان غليون هو الممثل الشرعي للشعب السورى"، و"نطالب الجامعة العربية بتجميد عضوية سوريا في جامعة الدول العربية".وحذر المتظاهرون السوريون الجامعة العربية من إعطاء النظام السوري مهلة جديدة. ورفعوا لافتات كتب عليها: «إياكم ومهلة أخرى.. إما التجميد والحل العسكري وإما أنكم شركاء جرائمه».واجتمعت أمس اللجنة العربية الوزارية المعنية بسوريا وحضر الاجتماع وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل رغم أن بلاده ليست عضوا في اللجنة، إلا أن قرار تأسيس اللجنة يسمح لأي دولة بالانضمام إليها.من جهته، قال عضو المكتب التنفيذي للمجلس الوطني، أحمد رمضان، في اتصال مع «الشرق الأوسط»، إن «دول خليجية أبلغتنا تأييدها لمطالبنا واستعدادها للاعتراف بالمجلس».وفي هذه الأثناء، يستمر عداد القتل في سوريا بالارتفاع، وقد سقط، أمس، نحو 26 قتيلا في صفوف المدنيين، بحسب ناشطين.من جهة ثانية اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش الجمعة النظام السوري بارتكاب جرائم ضد الانسانية خلال قمعة لحركة الاحتجاجات.وفي تقرير لها دعت هيومن رايتس ووتش ومقرها في نيويورك الجامعة الى تجميد عضوية سورية والى مطالبة الامم المتحدة بفرض حظر على الاسلحة وكذلك عقوبات على اعضاء في النظام واحالة سورية الى المحكمة الجنائية الدولية.واكدت هيومن رايتس ووتش انها وثقت عشرات الوقائع حيث هاجمت قوات الأمن والمليشيات التي تساندها الحكومة تظاهرات غلب عليها الطابع السلمي.وأشار ناشطون في مجال الدفاع عن حقوق الانسان الى تزايد حالات الانشقاق داخل الجيش.وكان المرصد السوري لحقوق الانسان اعلن ان مناطق ادلب ودير الزور وحرستا قرب دمشق شهدت مواجهات بين الجيش السوري ومنشقين عنه اوقعت عشرات القتلى والجرحى بين الجنود.وجددت الخارجية الأميركية أمس دعوتها للمعارضين السوريين حتى لا يسلموا أنفسهم لنظام الأسد.وقال مارك تونر، المتحدث باسم الخارجية: «من غير الحكمة لمعارضي النظام تسليم أنفسهم لحكومة لها سجل مثل سجل الأسد». إلى ذلك، هدد أمين عام حزب الله، حسن نصر الله، بأن «الحرب على إيران وعلى سوريا لن تبقى في إيران وسوريا وإنما ستتدحرج على مستوى المنطقة بأكملها»، مؤكدا للمراهنين «أن نظام الأسد لن يسقط».وقتل 21سوريا برصاص قوات الامن خلال تظاهرات شهدتها مدن مختلفة تحت عنوان جمعة تجميد العضوية.وافادت هيئة الثورة السورية بمقتل 14 شخصاً برصاص الأمن والجيش, من بينهم 3 في حمص.وأفاد ناشطون عن انتشار أمني كبير في منطقة حي القدم في دمشق  بالإضافة إلى نصب حواجز تفتيش واعتقال حوالي 20 شخصاً.وخرج المتظاهرون في الميدان وحي الزاهرة وبرزة في دمشق نصرة لحمص, وتحدث الناشطون عن اقتحام الجيش بلدة سقبا في ريف دمشق, لمنع خروج مظاهرات من المساجد.وفي حمص فقال ناشطون إن مدرعات الجيش أطلقت قذائف على عدة أبنية في البياضة.وذكروا أن قوات الأمن تطلق الرصاص على المحلات المغلقة بعد إضراب عام شمل معظم المناطق والأحياء في حمص ودرعا وريف دمشق ودير الزور, فيما استمرت المظاهرات الليلية المطالبة بإسقاط النظام في مختلف المدن والأحياء السورية.وادت عمليات القمع بحق الحركة الاحتجاجية في سورية الى وقوع اكثر من 3500 قتيل منذ انطلاقها منتصف آذار/مارس الماضي, بحسب الامم المتحدة.وتعقد الجامعة العربية اجتماعا موسعا على مستوى وزراء الخارجية اليوم السبت لمتابعة البحث في الملف السوري. وكانت السلطات السورية وافقت في الثاني من تشرين الأول/اكتوبر الماضي على خطة تقضي بوقف اعمال العنف واطلاق سراح المعتقلين وسحب الجيش من المدن وضمان حرية الحركة لوسائل الاعلام العربية والدولية.واعلن ممثل سورية لدى الجامعة العربية يوسف احمد انه سلم صباح الجمعة مذكرة الى الامانة العامة للجامعة العربية تتضمن ترحيب سورية وتعاونها التام مع زيارة بعثة من جامعة الدول العربية إلى سورية.وجاء في المذكرة حسب ما نقلت وكالة الانباء السورية (سانا) سورية ملتزمة بخطة العمل العربية التي أقرها مجلس الجامعة بتاريخ الثاني من تشرين الثاني/نوفمبر وهي جادة في تنفيذ بنود الخطة وقد قامت فعلا بتنفيذ معظمها, معتبرا أن زيارة بعثة جامعة الدول العربية إلى سورية ستسهم في الوقوف على حقيقة التزام سورية بالخطة وفي الكشف عن دوافع وأجندات بعض الأطراف الداخلية والخارجية التي تسعى إلى إفشال خطة العمل العربية.على صعيد متصل، نقلت صحيفة "فايننشال تايمز" الجمعة ان نتائج العقوبات التي فرضها الاتحاد الاوروبي على النظام السوري بدأت تظهر عبر النقص في السيولة, وتوقف سورية عن دفع ما يتوجب عليها لشركتي شل وتوتال اللتين تنتجان النفط في سورية.



15-1-2000
شخصيات فلسطينية تتهم عباس بالدكتاتورية كبقية الحكام العرب
الجمعة, 11 تشرين2/نوفمبر 2011
اتهمت 19 شخصية فلسطينية محمود عباس رئيس السلطة الفلسطينية بالدكتاتورية، واعتماده نسبة الخمس تسعات، كمصدر منحول لشعبيته الغائبة..!وخلصت هذه الشخصيات في بيان رقم 2 الصادر عنها، تحت عنون "نحو برنامج وطني للخلاص الفلسطيني"، إلى أن تعهد عباس بالإستقالة في حالة تظاهر شخصين مطالبينه بالإستقالة، أن يكون ثالثهما، ويستقيل، يعني أن عباس يعتقد أنه يحظى بثقة نسبة مئوية كاملة من الفلسطينيين..!لقد وصلت جرأة محمود عباس على الحق درجة قوله: "لو أن اثنين من الفلسطينيين خرجا يطالبانه بالإستقالة لكان ثالثهما"!!بذا يكون عباس قد تفوق على رؤساء من العالم الثالث استمرأوا انتخاب أنفسهم بـ 99.999% من مجموع أصوات الناخبين، إنه يريد الإيحاء بأنه لا يوجد اثنين غير راضيين عن أدائه وأنه يحظى بالثقة المطلقة، وهو إدعاء باطل دون أدنى شك، لكأن كل هذه المظاهرات، والمقالات، والبيانات التي تصدر ضد الأداء السياسي لعباس هي من صنع الخارج غير الفلسطيني، والذي هاله مطاردة أجهزة عباس للفدائيين في الضفة الغربية، واعتقالهم، ومصادرة أسلحتهم، وتعريضهم للتعذيب، الأمر الذي أودى بحياة ما يربو على عشرة فدائيين، كما استنكر الخارج غير الفلسطيني الخدمات التي يقدمها عباس لأمن الكيان الصهيوني والصهاينة عبر ما يسمونه "التنسيق الأمني"، هذا لسان حال عباس، فهل هذا يحمل أدنى درجات المنطق ؟!يستهجن حتى مؤيدو الحلول الاستسلامية الصيغة الكارثية التي اعتمدها عباس للتفاوض مع الكيان الصهيوني، وهي الصيغة التي تنتظر الفتات من العدو، بعد أن تخلص عباس من الورقة الأهم لقوة المفاوض الفلسطيني، وهي ميزان القوى في ميدان القتال؛ إذ تجاهل عباس البديهية التي لطالما تأكدت تاريخياً بأنك لا تستطيع أن تأخذ على مائدة المفاوضات مع العدو أكثر مما تساوي في ميدان القتال، كما أن من لا يملك مفتاح الحرب لا يملك مفتاح السلام، بكلمات الزعيم الفرنسي الشهير، شارل ديجول.فيما لم تؤد مفاوضات عباس مع العدو الصهيوني سوى الجوائز للعدو بما فيها توفير السترله عن جرائمه ضد شعبنا، من تدمير المنازل، وقتل المدنيين، والتهام المزيد من الأراضي، والتوسع في إقامة الكتل الاستيطانية، حتى التهم هذا العدو ما يربو على ثلثي مجموع أراضي الضفة الغربية، ولا يزال عباس متمسكاً بهذه الصيغة، حتى أن ذهابه إلى الأمم المتحدة جاء في سياقها، دون أن يرف لعباس جفن.إن البرنامج الحقيقي الذي لا بديل عنه للشعب الفلسطيني هوالاستمساك بالحق الكامل للشعب الفلسطيني بكل فلسطين من النهر الى البحر-كما الاستمساك باستراتيجية المقاومة والانتفاضة والتحرير واحداث التغيير العربي باتجاه الحرية والوحدة وامتلاك القوة لتحرير فلسطين مع تعبئة الرأي العام العالمي وراء عدالة القضية الفلسطينية وعزل الكيان الصهيوني العنصري العدواني المغتصب لارض فلسطين.هذا، وبدلا من أن يعترف محمود عباس بالفشل الذريع الذي نزل باستراتيجية التسوية والمفاوضات والرهان على اميركا، هرب الى طلب عضوية دولة فلسطين من مجلس الامن متنازلا عن 78%من فلسطين للكيان الصهيوني، ومن دون ان يؤمن حتى 9 اصوات لدعمها، مما مرغ طلبه بالفشل، مقدما نصرا مجانيا لنتانياهو واوباما عليه، لهذا ان الاوان ان يستقيل بعد أن يعلن حل سلطته ويقيل سلام فياض المتواطىء مع الكيان الصهيوني واميركا في استخدام اجهزة الامن لقمع المقاومة وكل تحرك شعبي باتجاه الانتفاضة والذي يهيء لاكمال مسيرة تصفية القضية الفلسطينية.هذه دعوة نطلقها لكل الوطنيين الفلسطينيين، فصائل وأفراد، في سبيل اجتراح برنامج وطني للخلاص الفلسطيني، بعد طول معاناة. واعدين بتقديم صيغتنا للخلاص، في أقرب وقت ممكن، داعين الجميع للتعليق عليها، حيث لم يعد الترقيع مجدياً، كما أن الخرق اتسع على الراتق، وبالتالي فإن الصمت لم يعد ممكناً على كل ما يُقترف في حق قضيتنا الوطنية.وسننتصر،،،
تعذر توقيع المجاهد الكبير الأستاذ بهجت أبو غربية لهذا البيان استكمالاً للبيان الأول نظراً لمرضه الذي يتمني له إخوته موقعوا البيان الأول والثاني له عاجل الشفاء وان يبل من مرضه بالأجر والعافية.
الموقعون
1. بسام الشكعة ـ فلسطين / الضفة الغربية
2. د. عبد الستار قاسم ـ فلسطين/ الضفة الغربية
3. عادل سمارة ـ فلسطين / الضفة الغربية
4. غازي عبد القادر الحسيني ـ فلسطين / الأردن
5. د. ربحي حلوم ـ فلسطين / الأردن
6. د. عبد الرحيم كتانه ـ فلسطين/ الضفة الغربية
7. سعادة أرشيد ـ فلسطين / الضفة الغربية
8. خليل نخلة ـ فلسطين / الضفة الغربية
9. عبد الله حموده ـ فلسطين / الأردن
10. عبد القادر ياسين ـ فلسطين / مصر
11. عادل سالم ـ فلسطين / الولايات المتحدة الأميركية
12. د. إبراهيم حمامي ـ فلسطين/ بريطانيا
13. حلمى بلبيسي ـ فلسطين / السعودية
14. ايمن اللبدي ـ فلسطين / السعودية
15. أسامة عليان ـ فلسطين / السعودية
16. نضال حمد ـ فلسطين / النرويج
17. أحمد الدبش ـ فلسطين / مصر
18. يسرا الكردي ـ فلسطين/ الأردن
19- تيسير نظمي – فلسطين / الأردن



محمد غنيم
by محمد غنيم on Thursday, November 10, 2011 at 11:01pm

 مهيب البرغوثي وتيسير نظمي معاً


  لا أعرف مدى العلاقة التي تربطهما معاً .. لكنني على الأقل أعرف أنهما يعرفا بعضهما، ربما صديقا دربٍ ما .. ربما هي الصدفة التي جمعتهما لحظة اغتصاب وطن .. وربما هي الرغبة المشتركة فيما بينهما بممارسة طقوس البحث عن عفن التاريخ .. وسجلات الأشخاص الذين تركوهما هناك خلف الحكايات والأحلام المعلقة على جرس المسافات ..
نادراً ما تجد مثلهما في أي مكان .. شئت أم أبيت .. وهما معاً، كأن حكاية النورس الأخيرة قد أغفلت سر السجائر المبعثرة .. وفناجين القهوة تستمر في سرد شجونها لطيور مهاجرة ربما لن تعود إلى موطنها الأصلي في رغبة الجفاف الذي لا يمكنه سوى إنكار المطر .. أو كانهما ضميرٌ مر على كل الضمائر .. لكنه لم يجد في النهاية سوى ضميره "هو" ليوقن أنه في قمة اليقين.
ها هما وبمحض صدفة إلكترونية .. أراهما معاً .. في صورة لا أعرف متى التقطت، بل من هو الثالث بينهما، ذاك الذي اكتشف ولو بالصدفة أيضاً شخصان عشقا "ديستويفسكي" حتى الثمالة، حتى أصبحا شخصيتان ممتزجتان بكل شخوص رواياته المؤلمة ..
لم يجتمع شخصان حقيقيان هكذا منذ زمن، فعادةً ما أرى الحقيقيون فرادى، وحدهم، لكن حقيقيان معاً فهذا استثناء لا بد لي من أن أنحني له، تقديراً لقلبان وسيجارتان يحملان في دخانها مسيرة العاشقين للوطن ..
تحية كبيرة لأستاذنا الذي لا يستسلم مقابل المبدأ تيسير نظمي، ولكم أزعجته الذبابات، وتحية مشتاقة جداً لمبدع اللحظات وسارقها مهيب البرغوثي الذي ما زلت أعتقد أنه ما زال "رهيباً" ـ بالطبع ليس كـ "راسبوتين" ـ، أو كما هو متأملاً في تلك الذبابات التي كان أسقطها صديقه تواً .. عذراً لكما .. لكنني ما وجدت في اندهاشي بهذه الصورة وصفاً آخر غير أنكما "مشاكسان في هذا الزمن العنيد"... 

مهيب البرغوثي وتيسير نظمي معاً
عذراً لنقلي الصورة ونشرها دون إذن مسبق من صاحبها .. فهي أجمل لدى محبيكم الاحتفاظ بها .. دون تلك القوانين السوداء ..
Unlike ·  · Unfollow Post · Share
You, محمد غنيم and 3 others like this.
Osama Kelany صديقي الحبيب / محمد غنيم .. في البداية سأقوم بتحية هذان الرجلان مهيب البرغوثي و تيسير نظمي ... و في النهاية أريد أن أقول لك أنك مبدعٌ حقاً ... في رسم الصورة بكلماتك الذهبية .. سيدي أقف و أنا أحني لك هامتي .. فأنت عبقري ٌ في زرع الدهشة .. حماك الله .
11 hours ago · Like ·  2
Tayseer Nazmi محمد غنيم .. هل أنت ضميرنا الغائب ؟ :-)
9 minutes ago · Like ·  1
محمد غنيم الحقيقيون دائماً .. واضحون وضوح الشمس خاصة لدى الذين لا يضعون على أعينهم عدسات لاصقة ..
about a minute ago · Like


جمال زهران و تيسير نظمي معا
إلى الصديق الصحفي والمناضل الشاب محمد غنيم و رفاقه .. التقطت الصور مع جمال زهران أولا و تعذر الالتقاء بمحمد صلاح - المترجم الذي غدر به رأس المال لجريدة الغد الأردنية - ثم غدرت جريدة الرأي الحكومية بجمال زهران - التقطت جميع الصور مع مهيب البرغوثي القادم من قاع رام الله في التاسع من تشرين ثاني / نوفمبر 2011 (9/11)




عاجل من عمان: أطلق قبل قليل سراح إمام مسجد و خوري كنيسة معروفة في عمان بعد اختطافهما ليلة أمس وقد سهرا بكل محبة في ضيافة الخاطفين الظرفاء وقد شربا مع جمع من المحرومين والمضطهدين ثلاث زجاجات فوتكا أبو سليوت ساهم الخوري يثمنها ورفض إمام المسجد بخلا وزورا المشاركة لكنه تعشى وشربها مع عصير البرتقال وزهزه واستفاض بالحديث داعيا الشباب إلى الصلاة يوم الجمعة ومستغربا من طعم العصير لكنه أقام بصوت خفيض أذان الفجر وضحك من فكرة أن الصلاة خير من النوم ..إمام المسجد سأل الشباب عن الموعد القادم لاختطافه وكان مسرورا أن تلك الليلة أفضل من كل المسيرات التي قبضت عليها الحكومة



خبراء ماليون واقتصاديون ومتابعون يشخصون اسباب
 انهيار السوق المالية ..
[11/12/2011 1:10:55 PM]
** مطالبة حكومة الخصاونة : القيام بعملية متكاملة لاصلاح سوق رأس المال ومتناغمة مع المناخ الاستثماري العام .
** إحياء اللجنة الحكومية لاصلاح السوق التي كان يرأسها المعشر، وانتهت اعمالها بإستقالتة .
** حل مجلس المفوضين وإعادة تشكيله برئيس جديد، لايتمتع بحماية خاصة .
** إيجاد أدوات جديدة للتمويل على الهامش تنسجم مع احكام الشريعة الاسلامية.
** تعديل قوانيين سوق راس المال لمعالجة ألاخطأ البنيوية في سوق راس المال والتصدي للاستهداف الخارجي
عمون - عبدالحفيظ ابوقاعود - اتفقت اراء خبراء على ان الإنهيار في اسعار الاسهم في بورصة عمان مازال يلقي بظلاله القاتمة على سوق راس المال وحركة الاستثمار في البلاد، تحت تاثيرالضغوط النفسية لجمهرة المتعاملين والمستثمرين كبارهم وصغارهم ؛ أفرادا ومؤسسات على حد سواء في ظل غياب ظاهر وملموس لهيئة الاوراق المالية والجهات الرقابية الرسمية والاهلية الاخرى عن ما يجري في السوق المالية من تراجع ملحوظ الى القاع .وراى هؤلاء الخبراء ان برامج الاصلاح للسوق المالية جاءت في إطار" خطة حكومية استهدفت الاندماج " في الاقتصاد العالمي ،حيث ساهمت الى حد كبير في تراجع حجومات وقيم التدوال في بورصة عمان الى مستويات قياسية غير مسبوقة في سوق مالية ناشئة ، بالاضافة الى اخطاء قاتلة في تطبيق المعايير المحاسبة الدولية ،وتحتاج الى معالجة سريعة من قبل حكومة عون الخصاونة.
كما اتفقت رؤيا هؤلاء الخبراء في كيفية معالجة الانهيار في السوق المالية، الى مجموعة توصيات منها :-
- مقدمة الاصلاح في السوق المالية ؛ تبدأ بالخطوة الاولى في رحلة الف ميل من لدن الحكومة ؛ تكمن في عملية متكاملة ومتناغمة مع المناخ الاستثماري العام في البلاد .
- عدم جلب المستثمر الى الهيئة والتحقيق معه وحصر علاقته بالوسيط ،وفيما تنحصر علاقة الهيئة فقط بالوسيط المالي ،اي تاكيد احترام الهيئة للمستثمر في السوق بعدم اللجوء الى اسلوب الجلب والتحقيق معه ، والاكتفاءبالعلاقة مع الوسيط المالي ،والوسيط علاقته مع الهيئة.
- عدم التدخل في تطبيق قانون الشركات التي تدخل ضمن صلاحيات مراقب عام الشركات
- حل مجلس المفوضين وإعادة تشكيله برئيس جديد، لايتمتع بحماية خاصة .
- - تعديل تعليمات الادراج على "المارجن " من خلال دراسة الادراج وفق تعليمات جديدة " المارجن " تراعي ثلاث نواح مهمة في عملية ادراج الشركات للتداول هي :
ا- من حيث قدرة الشركة المالية / الملاءة المالية / المتعلقة بالقيمة الدفترية للسهم ،والعائد السنوي للسهم ،
ب- نسبة دوران السهم
ج - حجم التداول اليومي
مجموعة نقاط تشكل اسبابا موضوعية وعوامل مساعدة في الحصول على تسهيلات التمويل على الهامش، شريطة إعادة التقييم الدوري بحيث اذا قلت نسبة هذه النقاط عن حد معين يتم وقف خدمة التمويل على الهامش.
- ايجاد أدوات جديدة لتمويل المستثمرين في السوق المالية تنسجم مع احكام الشريعة الاسلامية ، لان هنالك نسبة كبيرة وعالية من المتعاملين في بوصة عمان لا يقدمون على الحصول على خدمة التمويل على الهامش المعمول به حاليا وفق الفائدة التقليدية الربوية،لاعتقادات دينية .
- إعادة النظر في القوانين والانظمة والتعليمات المنظمة لعمل سوق رأس المال.
- استكمال حزمة التشريعات لاصلاح السوق المالية الناشئة .
- وقف تداول الشركات المدرجة في السوق والتي تحقق خسائر باستمرار لمدة تزيد عن ثلاث سنوات ، لحين تصويب اوضاعها المالية والادارية،اواجراء الهيكلة المطلوبة .لان هذه الاجراءات تعطي مجالا لتحميل المستثمرين الصغار خسائر نتيجة المضاربةالضارة والدخول بهذه الشركات غير المجدية ، اي خسارة على المساهمين بدون مبرر.
حصر التداول في اسهم الشركات التي تحقق ارباحا ولديها ملاءة مالية عالية،واسعار اسهما في ارتفاع ،والشركات التي توزع ارباحا على المساهمين بشكل دوري ،
- التوجه نحو توزيع الارباح نصف السنوية على المساهمين .
- حماية المودع اليه بعد اعطائه تسهيلات "التمويل على الهامش" وفق احكام الشريعة او الفائدة التقليدية .
- إعطاء المجال لحماية الوسيط من الحجوزات التي تتم على الاسهم.
- الزام شركات الوساطة الاندماج في شركات مساهمة عامة ،ضمن خطة تحفيزية مدروسة على مدى سنتين بحيث لا يزيد عددها عن 30 شركة ،وان لا يقل راس المال شركة الوساطة عن عشرين مليون دينار.
- تحصين حركة الاستثمار في سوق راس المال من الاستهداف الخارجي والداخلي .
- توحيد الجهات الرقابية في جهة مركزية في إطارعملية اصلاح ممنهجة.
- التصدي لعمليات غسيل الاموال عبر الاستثمارفي الاوراق المالية .
- ايجاد غرفة تحكيم لقضايا التعامل في البورصة في هيئات الرقابة على سوق راس المال.
- تاسيس محكمة متخصصة بقضايا البورصة في قصر العدل.
- ترسيخ مبدأ المضاربة على اساس الملاءة المالية وتحقيق الارباح و القدرة التشغلية للشركات المدرجة.
- التحكم والسيطرة في التداول غير المشروع عبر زرع شبكة سرية من العملاء داخل شركات الوساطة لرصد عمليات الشراء والبيع المشبوه.
- مراقبة المضاربات الضارة في التعاملات اليومية للمحافظ الاجنبية عبر فروع المصارف غير الاردنية والافصاع عن هذه المضاربات .
- معالجة الاخطاء البنيوية في سوق رأس المال الناشئة وخاصة ما يتعلق بالتطبيق الخاطئ للمعايير المحاسبية .
- ضرورة اجراء نقاش حول مشروعية المضاربة والاستثمارفي الاوراق المالية كمصدر من مصادر الثروة.
وكانت حكومة سابقة قد شكلت لجنة برئاسة الدكتور رجائي المعشر لدراسة اسباب انهيار البورصة ووضع توصيات لوقف نزيف البورصة ورفعها الى مجلس الوزراء .حيث ذهبت التوصيات ادراج الرياح مع رئيسهاالمستقيل من حكومة سابقة .
وكان متعاملون قد شككوا في حينه بقدرة اللجنة في وقف الانهيار، الذي تشهده البورصة، في حين اعرب اخرون عن تفائل حذر في الخروج بسلسلة اجراءات في تغيير الحالة الراهنة التي تعيشها البورصة من تراجع تدريجي حاصل منذ العام 2006 ، الى الانهيار الشامل في اسعار الاسهم ، سواء اسهم الشركات الرابحة و الخاسرة لغياب واضح للهيئة في معالجة الانهيار الشامل الذي يسودالبورصة .
وتسائلوا عن هل نال الاستهداف الخارجي للبلاد في المحور الاقتصادي سوق راس المال في مرحلته الاولى ، في تحويل الاف المستثمرين الى البورصة الخارجية الوهمية وحصل ما حصل من ضياع اموال وطنية في استثمار وهمي ادخل الاف في دوائر الفقر ؟، وهل جاءت بورصة عمان في مرحلته الثانية والاخيرة من مراحل الاستهداف ؟!. واشار متابع للسوق الى ان هنالك اسبابا موضوعية وعوامل مساعدة للتراجع والانهيار الحاصل في بورصة عمان منها الداخلية واخرى المستوردة .حيث شخص " الاسباب الداخلية والمستوردة لانهيارالسوق .وتابع .. ان إعادة النظر في القوانين والانظمة والتعليمات المنظمة لعمل سوق رأس المال، واستكمال حزمة التشريعات لاصلاح السوق المالية الناشئة .ووقف تداول الشركات المدرجة في السوق والتي تحقق خسائر باستمرار لمدة تزيد عن ثلاث سنوات ، لحين تصويب اوضاعها المالية والادارية،اواجراء الهيكلة المطلوبة .وقال لطفي العقرباوي ان تعدد هيئات الرقابة على سوق مالية ناشئة كان احد الاسباب الرئيسة لتراجع السوق ،ووتحجرها وعدم مرونتها في التعامل مع معطيات سوق ناشئة ،وعدم التطبيق التدريجي للمعايير المحاسبية الدولية عليها ، وأدت الى ما ال اليه السوق ، بالاضافة الى التوسع في تاسيس الشركات المساهمة العامة من خلال تحويل بعض الشركات خاصة الى شركات مساهمة عامة، وادراجها في السوق بدون معاييرتضبط هذه السياسة التي ساهمت بدرجة كبيرة الى الوضع الماساوي الذي تشهده البورصة .وطالب العقرباوي حكومة الخصاونة بالقيام بعملية متكاملة لاصلاح سوق رأس المال ومتناغمة مع المناخ الاستثماري العام .لانقاذ السوق من التاجع المستمر واحياء اللجنة التي شكلت لدراسة اوضاع السوق التي كان يرأسها الدكتور رجائي كما طالب بإنشاء صناديق لتمويل الاستثمار في الاوراق المالية ،لتكون ضمانة للسوق في حال التذبذب في السوق ،لان وجود مثل هذه الصناديق يعزز الثقة بالاستثمار في الاوراق المالية .وراى خبير احر احجم عن ذكر اسمه بان التوسع غير المبرر في تاسيس شركات الوساطة المالية، التي وصل عددها مايقارب المائة شركة في سوق مالية ناشئة،وانهار بعضها، وتراجع عددها الى بضع وستين شركة، والتي لا تستطيع هيئة الاوراق المالية مراقبة نشاطها المشروع وغير المشروع .وطالب الهيئة بهيكلة شركات الوساطة المالية المعتمدة في بورصة عمان الى عدد مقبول من خلال الاندماج او التحول الى ممارسة اعمال اخرى غير الوساطة المالية في البورصة ، وتتمتع بالملاءة المالية ولايقل راسمالها عن 20 مليون دينار.وانتقد .. الهيئة في الانشغال في تنفيذ مشروع ضخم لبورصه عمان بكلفة تقدر بما يزيد عن 125 مليون دينار، بهدف تقليد بورصات عالمية عريقة ، وحجب مستحقات الخزينة العامة في هذا المشروع . ومن جانبه رأى الخبير والباحث الاقتصادي احمد السعدي ان غياب مرجعية لمؤسسية للقرار الاقتصادي ، ؛ مسألة في غاية الخطورة في وعدم التنسيق بين دوائر القرار الاقتصادي .وبالاضافة الى ندرة الخبراء الاقتصاديين والماليين في رئاسة الوزراء لابداء الراي والمشورة حول القرارات والمسائل الاقتصادية والبرامج الاصلاحية .واعتبر السعدي ايجاد المرجعية المؤسسية للقرار الاقتصادي من الاهمية بمكان في عملية وتصحيح المسار الاقتصادي،والتنيسق بين دوائر القرارالاقتصادي.وركز السعدي على دور الاستهداف الخارجي في عملية تدمير سوق راس المال في الاردن ، والبورصات العالمية الوهمية كسوق موازية للبورصة الوطنية واثارها المدمرة ، والاثار السلبية لبرنامج الخصخصة في بيع الاصول الانتاجية للبلاد باثمان بخسة وتحويلها الى شركات مملوكة للقطاع الخاض الاجنبي بننسب متفاوتة. ومن جانبه ؛ طالب عبدالكريم قنيص بإيجاد أدوات جديدة للتمويل في الاستثمار في سوق الاوراق المالية تنسجم مع احكام الشريعة الاسلامية.بالاضافة الى التعامل بالهامش بالفائدة الاعتيادية ،من خلال تعديل قوانيين إصلاح ألسوق المالية التي جاءت في إطار" برامج التأهيل للاندماج " في الاقتصاد العالمي.


الفنانان المسرحيان الجزائريان حليمة بن ابراهيم و سمير أوجيت يكرمان الأردنية التي صنعت خبزا بلديا طازجا وساخنا في عشاء وزارة الثقافة للوفود المسرحية العربية المشاركة في المهرجان المسرحي الثامن عشر بعدسة تيسير نظمي و حركة ابداع و راجمة حركة ابداع 
الوفد المسرحي الجزائري لمسرحية " مستنقع الذئاب " يكرم تيسير نظمي الذي يبدو رافعا شارة الأوراس مع الفنانة المبدعة الساخرة حليمة بن ابراهيم وإلى جانبها مخرج العرض فوزي بن ابراهيم وإلى اليسار سمير أوجيت و إلى اليمين نجيب مسؤول التقنيات وقد كانت طاولة الوفد الفلسطيني تحت ناظري تيسير نظمي وكذلك طاولة معالي الوزير والأمين العام بالوكالة ومدير المهرجان في مساء ليلة الافتتاح في أحد مطاعم عمان الفاخرة والمعتادة على استقبال الوفود الثقافية وغير الثقافية في المهرجانات التي تقام في الأردن ...
معالي الوزير وإلى يساره قمر الصفدي بصحبة ضيوف وشركاء المهرجان 

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

طاقة التدمير الخلاق في "عودة القطار.. وعودة المنفى" لتيسير نظمي و فواز تركي وآخرون

المقال الذي أودى بحياة خاشقجي

؟